متى يكون الإنفعال مشكله ؟

متى يكون الإنفعال مشكله ؟

الإجابه هنا ببساطه هي عندما يكون هو المتحكم في حياتك و ليس العكس !

رد الفعل الغاضب لأغلب الناس يكون بسبب تعرضهم للإستفزاز ,لا يستغرقون وقت في التفكير بل يتصرفون بغضب فقط صوت عالي و قد يصل إلي ضرب تجاه الشخص المستفز بمعى أخر تفقد صبرك !

هل حقا التعبير عن عدم رضاك عن شئ ما بإنفعالك ماهو إلا سلوك خاطئ يجب علاجه ؟حسنا , بخصوص هذا الأمر بالذات ينقسم الناس إلي فريقين الأول يقول إن الإنفعال في حد ذاته مشكله يجب علاجها و الثاني يقول إن التعبير عن الغضب او الإنفعال لا يكون مشكله أبدا لكونه طريقه في التواصل مع العالم الخارجي تعبر بيها عن عدم رضاك و لا تختلف أهميه عن أي طريقه أخرى للتواصل مثل الكلام او التعبيرات البدنيه الأخرى .

الإنفعال شئ لا يد لك فيه , شئ يتراكم و يتراكم في نظامك العصبي ثم “بووم” ينفجر مع الضغط , أتكلم عن ضغوطات الحياه و الأحداث و المشاكل المحيطه بك  , فالإنفعال جزء لا يتجزء من حياتنا مثله مثل السعاده و الحزن , و لك أن تعلم إن الإنفعال من أول الأشياء التي تلاحظها الأم علي طفلها منذ نعومة أظافره ! عندما يفقد الطفل لعبته و يبدء في الركل و البكاء تلك دلاله أكيده علي مستقبل الطفل مع الإنفعال , لذالك من الضروري ملاحظة الأمر منذ البدايه لنسيطر عليه ,

و لذالك و بغض النظر عن كون الإنفعال شئ عادي أو شئ غير مستحب الإنفعال شئ لا يضر إلا صاحبه بل و قد يضر بمن حوله ,علي كل حال هو لا يمكن القضاء عليه بل يمكن السيطره عليه !  سأخبرك بتجربتي الشخصيه مع هذا الأمر بالذات كل ما فعلته لأسيطر علي تلك الحاله هو الأتي :

  • تنفس عميق .
  • لا تباشر بالكلام قبل أن تعد في رأسك من 1-10 .
  • غير من وضعك واقف إجلس , جالس قف  .
  • إذا شعرت بإنك غير قادر علي الإحتمال أكثر إخرج من الموقف بإي شكل من الأشكال !
  • تخلص من مشاكلك أول بإول فالتراكم سبب رئيسي في سرعة الإنفعال .

هذا ما أقعله ,  في النهايه أريد أن أنصحك نصيحه لا تحمل الأمور أكثر مما تحتمل صحتك بالدنيا

أي إقتراحات أخرى سأكون سعيد بقرأتها منكم

تدوينات كتبتها من قبل:

18 تعليقات

مدونة احمد31 يوليو, 2009 في 10:59 ص

بارك الله فيك أخي أيمن
خطوات ممتازة للسيطرة على الغضب .. وأضف لها الوضؤ
قال رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم ( إن الغضب من الشيطان ؛ وإن الشيطان خلق من النار ، وإنما تطفأ النار بالماء فإذا غضب أحدكم فليتوضأ ).

الله يعيننا على التحكم في أنفسنا

حسن يحيى31 يوليو, 2009 في 3:08 م

أحياناً يكون خارج عن الارادة و احياناً أخرى يكون الانسان مضغوط و مشغول و متضايق و بانتظار الشرارة التي تشعل نار الانفعال !

و لكن لي طريقة أخرى ،، فكل موقف يضاايقني او امر به اعطيه تقييم من عشر درجات فالاقل من خمسة لا يستحق الانفعال و الغضب و الاعلى من خمسة يستحق الانفعال و لكن يقدر كل تقييم ،، اعتقد ان هذه من اجمل الطرق التي استخدمتها حتى ان عقلي اصبح مبرمج عليها !

موضوع رائع ،، دمت بخير .

اسماعيل محمد31 يوليو, 2009 في 4:19 م

موضوع جميل يا أيمن ، مواضيعك بقت جميلة فعلا …
جذبني عنوان الموضوع ، فعلا انا أعاني من الإنفعال خاصة في البيت .. في الخارج أشعر بأنني مسيطر أكثر على إنفعلاتي ، وربما هذا وذاك لمجموعة أسباب انا أعرفها جيدا ولكن ستحل مع الوقت
شكرا على تناولك لهذا الموضوع ..

انس1 أغسطس, 2009 في 9:31 م

بارك الله فيك اخي على التوعية

الصمت المعبر1 أغسطس, 2009 في 10:39 م

رائع جدا جدا هو صح الانفعال بيتفاوت من شخص لاخر قد يصل لشخص لدرجه الجنون بس تفتكر ليه يا استاذ ايمن ؟؟؟ هل بسبب انوا مش بالع حاجه للي قداموا مع انوا قد تكون اموا مثلا او زوجته …ممكن انوا بيحب يفضفض معاها تراكمات الحياه ودي الطريقه الوحيده للتعبير عن مشاعروا بيها ولا بيطلب الاهتمام مثلا بطريقه غلط … ايه وجهه نظرك في اللي بيتفاعل على اللي بيحبوا ؟؟؟ظ

اقصوصه2 أغسطس, 2009 في 4:50 ص

اعتقد ان هالتدوينه

تصلح لامثالي!

لاني من النوع السريع الانفعال

وتكون ردة فعلي سريعه

ومتهوره نوعا ما!

تدوةينه مفيده

سعدت بمروري من هنا

تحياتي

king5 أغسطس, 2009 في 5:13 ص

انا من النوع سريع االانفعال لابسط الاشياء

الصمت المعبر19 أغسطس, 2009 في 8:25 م

عندك حق في كل حرف سطرتوا أستاذ أيمن ..وبعد أذنك عندي أضافه نفسيه ..قرات عن عمليه مجربه عن الناس اللي بيتعرضوا ديما للتوتو العصبي او ضغوط نفسيه نتيجه طبيعه جهازهم العصبي ..اولا ادخل غرفتك وطفي النور ولو قدرت تفتح (مصباح)او سراج هادئ الاضاءه جدا افتحوا واقعد على كرسي وحط قدامك لوحه بيضه مرسوم فيها نقطه سوده مرتكزه في الوسط وركز بصرك فيها واسترخي جدا على الكرسي وخد انفاس متتاليه وعميقه وغمض عينك بهدوء وافتحها وانسى كل المواضيع ..اعمل كده لمده 10 دقايق ..وبعدها لما تفتح الانوار هتحس انك تقدر تواجه كل مشاكل يومك…وشكرا لك استاذ ايمن

مختلف24 أغسطس, 2009 في 4:43 م

جميلة تلك التدوينه .. ونصائح مفيدة ..

محمد14 سبتمبر, 2009 في 2:12 م

أحياناً تنفعل لأشخاص قريبون منك , تحآول جاهداً أنـ تنبههم لأمور غايه في الأهميه , لكن اسمعت لو ناديت حياً ولكن لا حياة لمن تنادي , لك فائق الشكر على المقال الجميل , كما تشرفني زيارتكم مدونتي .. http://www.moodq8.com

العيسوى الصغير15 سبتمبر, 2009 في 3:25 ص

هل سيصبر المرء الى ان يصل الى 10 ام لا ؟

عبدالرحمن الشمري21 سبتمبر, 2009 في 10:47 ص

بارك الله فيك وزادك من فضله وعلمه

جنون رجل29 سبتمبر, 2009 في 11:01 ص

سلمت يابطل على هذه النصائح .. برغم ان ياويله من طب قدامي ونرفزني

بس راح ناخذ بعين الاعتبار نصائحك يابطل

Fayrooz Masr25 أكتوبر, 2009 في 12:12 ص

فعلا الانفعال أول ما يضر فهو يضر الشخص المنفعل و انا شخصيا لي تجارب مع الانفعال تضررت فيها صحيا ، أول ضرر هو سقوط الشعر ،و كانت مشكلتي اني انفعل و ازعل بشدة و لا اتخيل الدنيا يعد حدوث امر ما ، و لكن مع الوقت الحمد لله احاول الان تدريب نفسي على التحكم في الانفعال ، و على فكرة يا جماعة في رأيي المتواضع ان التحكم في الانفعال يختلف عن التحكم في رد الفعل ، فالانفعال داخلي و رد الفعل خارجي ، فانفعالك هو ما تشعر به بعد حدوث امر ما و رد فعلك هو ما تقوم بفعله نتيجة لهذا الانفعال ، فقبل ان تركز على تغيير رد فعلك الذي يظهر للناس في الوقت الذي قد تكون فيه تستشيط غضبا من الداخل ، فكر و ركز على المشكلة اﻷساسية و هي ما يحدث بداخلك ، فكثيرا ما نعطي اﻷمور اكبر من حجمها ، و كثيرا ما نغفل ايجابيات كثيرة ممكن ان تغير وجها نظرنا ﻷمور كثيرة، و سبحان الله فهناك معنى عظيم اكتشفته قريبا بعدما حضرت دورة عن ضبط الانفعالات و هو معنى الصبر ،و كيف ان الله تعالي انما يريد الخير لنا دائما ، فتخيلو معي انسان يظهر الصبر و يبطن الجزع ، فهو حتما سينفجر يوما ما و قد يكون الانفحار على شكل امراض أو اي ضرر جسدي او نفسي ، و لكن الله اراد منا الصبر و الرضا الداخلي ايضا ، و يعيننا على ذلك فكرة ان الدوام لله وحده و اننا في دار اختبار و كل هذه المفاهيم و القيم .

نادى الهلال السعودى19 أغسطس, 2010 في 3:49 م

شكراااااا على مدونتك الرائعة

for allah27 سبتمبر, 2010 في 12:41 م

مدونتك رائعة .. اعدك بالزيارة الدائمة انشاء الله .. كل التوفيق

منتدى الصفحة العربية7 أكتوبر, 2010 في 7:37 م

مشكور وبارك الله فيك

whois domain find13 أكتوبر, 2010 في 5:05 م

شكرا جزيلا علي مدونتك الرائعه